أخبار العملات الرقميةالاخبار

عاجل: أكبر بورصة عملات رقمية في العالم تتخذ قرارًا هامًا

© Reuters.

Investing.com – وسط استمرار تضييق الخناق على أكبر بورصة للتشفير في العالم، يبدو ان بينانس كوين قررت اتخاذ هذا القرار الهام في ظل تزايد حملة التصعيد من جانب المركزين حول العالم. وقالت بينانس في رسالة إلى العملاء: “أنه قد يتم تصفية كل رصيد الهامش الخاص بك في حالة حدوث حركة شديدة في الأسعار.”

وتواصل منصة تداول العملات الرقمية العالمية بينانس تقييد الدعم لبعض خدمات التداول الخاصة بها وسط حملة تنظيمية مستمرة.

عاجل: أنباء سلبية للعملات الرقمية

3 عملات

وأعلنت بينانس رسميًا يوم الاثنين أن البورصة ستزيل أزواج التداول بالهامش لثلاث عملات ورقية، وهم اليورو (EUR) والدولار الأسترالي والجنيه الإسترليني البريطاني. ووفقًا للإعلان، ستعلق بينانس أزواج التداول الورقية المذكورة في 10 أغسطس ثم تنتقل إلى التسوية التلقائية وتلغي جميع الأوامر المعلقة ذات الصلة. 

وقالت منصة تداول العملات الرقمية العالمية سيتم شطب أزواج تداول الهامش المعزولة بالكامل من البورصة بحلول 12 أغسطس. يأتي تقييد التداول الأخير تماشياً مع الجهود الحثيثة التي تبذلها بينانس للحد من مخاطر التداول إلى جانب قرارها الأخير بالحد بشكل كبير من تداول الرافعة المالية، وتقليل مراكز الرافعة المالية القصوى من 125x إلى 20x على بينانس Futures.

وينص إعلان بينانس على التالي: “ينطوي التداول بالهامش على مخاطر كبيرة وإمكانية تحقيق أرباح وخسائر كبيرة، المكاسب السابقة ليست مؤشرا على العوائد المستقبلية، قد يتم تصفية كل رصيد الهامش الخاص بك في حالة حدوث حركة حادة في الأسعار.”

عاجل: مان جروب، العملات الرقمية فقاعة

قرار سابق

ومنذ أيام اتخذت أكبر بورصة للعملات الرقمية في العالم، بينانس، قرارًا يمنع مستخدمي منصة باينانس من إيداع الأموال باليورو من خلال البنوك، لكن القرار استثنى تمويل حسابات بطاقات الائتمان وبطاقات الخصم.

وقالت منصة العملات الشهيرة في رسالة بالبريد الإلكتروني: “نظرًا لأحداث خارجة عن إرادتنا، فإننا نعلق عمليات الإيداع باليورو مؤقتًا.” موضحةً أن القرار سيتم تفعيله عبر التحويلات البنكية بمنطقة المدفوعات الأوروبية الموحدة من يوم 7 يوليو 2021″.

وجاء القرار بعد يوم واحد من قرار شركة باركليز (LON:BARC) البريطانية المالية أنها لن تسهل مدفوعات العملاء إلى باينانس بعد أن حذر المنظمون الماليون المستخدمين من أن البورصة تعمل في المملكة المتحدة دون ترخيص مناسب. 

البتكوين أقوى من ماسك، تدعم الدوجكوين

هجمات

وفي وقت سابق مطلع يوليو الجاري، قالت وكالة الخدمات المالية اليابانية إن بورصة العملات الرقمية بينانس كوين كانت تعمل في البلاد دون إذن ووجهت إنذارًا للمستثمرين والمنصة. وانضمت إيطاليا إلى الحملة ضد بورصة العملات الرقمية الأكبر في العالم بينانس، وذلك إلى جانب المملكة المتحدة واليابان التي اتخذت خطوات مماثلة ضد بينانس.

وقال المنظم المالي في إيطاليا، كونسوب، إن شركات مجموعة بينانس غير مصرح لها بتقديم خدمات الاستثمار في البلاد. ولاحظت الهيئة التنظيمية أن أقسام موقع بينانس الإلكتروني قد تمت كتابتها باللغة الإيطالية وقالت إن المدخرين “مدعوون للاستفادة من أقصى درجات اجتهادهم”.

وأصدرت هيئة السلوك المالي عقب منعها بينانس ماركتس ليميتد القيام بأي نشاط منظم في المملكة المتحدة، تحذيرًا صارمًا بشأن الاستثمار في البورصات غير المصرح بها، قالت فيه: “إن معظم الشركات التي تعلن عن استثماراتها وتبيعها في الأصول الرقمية غير مصرح لها من قبل هيئة السلوك المالي.”

وقالت باينانس كوين: “إن إشعار هيئة السلوك المالي بالمملكة المتحدة ليس له تأثير مباشر على الخدمات المقدمة على موقعهم.”

وتمتلك بينانس أكبر حجم، من حيث القيمة في كل من السوق الفوري والمشتقات للعملات الرقمية في التداول وفقًا لبيانات من كوين ماركت جاب. فيما تأتي شركة هوبوي جلوبات وكوينبيز و -5.50٪ و إف تي إكس و كراكن في المراكز الخمسة الأولى من حيث حجم التبادل الفوري.

عاجل: أنباء إيجابية بشأن كورونا

المقال لا يعبر عن توصية أو ترشيح، بل مجرد رصد لتقلبات السوق، حيث ينطوي التداول في العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار، علما بأنها لا تخضع بالكامل للهيئات والأسواق المالية.

المصدر : sa.investing

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى